مكسب جديد للمرأة.. الكويت تسمح للنساء بالالتحاق بالجيش

بعد العمل كشرطيات أصبح بمقدور النساء الكويتيات الالتحاق بالجيش، بعدما اقتصر عملهن فيه لسنوات على تخصصات مدنية. وكانت الكويت أول دولة خليجية عربية تتبنى نظاما برلمانيا، ومنحت المرأة حق التصويت والترشح للانتخابات في 2005.

سمحت الكويت للنساء الالتحاق بالجيش في البلاد، بعدما اقتصر عملهن فيه لسنوات على تخصصات مدنية، بحسب ما أعلن الجيش. وقال الجيش الكويتي في تغريدة على حسابه على تويتر إن وزير الدفاع الشيخ حمد جابر العلي الصباح “أصدر اليوم الثلاثاء (12 تشرين الأول/أكتوبر 2021) قرارا بشأن فتح باب التسجيل للمواطنات الكويتيات للالتحاق بشرف الخدمة العسكرية كضباط اختصاص وضباط صف وأفراد وذلك في مجال الخدمات الطبية والخدمات العسكرية المساندة”.

وأكد وزير الدفاع الكويتي في تصريحات بثتها وكالة الأنباء الرسمية “آن الأوان لأن نعطي المواطنات الكويتيات الفرصة لدخول السلك العسكري في الجيش الكويتي جنبا إلى جنب مع أخيها الرجل”. وأوضح أن قراره “يأتي انطلاقا من دور ومسؤولية الجيش الكويتي في حماية البلاد والحفاظ على أمنه واستقراره من أي خطر خارجي (..) وبغية تمكين المواطنات الكويتيات من الالتحاق بشرف الخدمة العسكرية”.

وأعرب الشيخ حمد جابر العلي عن ثقته التامة “بقدرة وإمكانية واستعداد المرأة الكويتية لتحمل عناء ومشقة العمل في الجيش”.

يذكر أنه وفي عام 2001 أقر مجلس الوزراء الكويتي مشروع الشرطة النسائية، وتم قبول أول دفعة من الشرطة النسائية في أكاديمية سعد العبد الله في عام 2007. وحسب صحيفة القبس الكويتية بلغ عدد أفراد الشرطة النسائية في عام 2019، 652 عنصرا نسائيا من ضابطات وضابطات صف وأفراد يعملن في مختلف قطاعات الوزارة الأمنية.

وكانت السعودية قد فتحت في وقت سابق من العام الجاري باب التجنيد أمام النساء ، فيما سمحت الإمارات، منذ وقت مبكر، بانخراط النساء الجيش.

وخلافا للدول الأخرى في المنطقة، تتمتع الكويت بحياة سياسية نشطة ويحظى برلمانها مجلس الأمة الذي ينتخب أعضاؤه لولاية مدتها أربع سنوات، بسلطات تشريعية واسعة ويشهد مناقشات حادة في كثير من الأحيان. وكانت الكويت أول دولة خليجية عربية تتبنى نظاما برلمانيا في 1962. ومنحت المرأة حق التصويت والترشح للانتخابات في 2005.

خ.س/ع.ج.م / أ ف ب / DW

 World Opinions FR & ENG | Débats De Société, Questions, Opinions et Tribunes.. La voix Des Sans-Voix

تصفح ايضا

الإمارات تؤكد احتفاظها “بحق الرد” على الحوثيين بعد اعتداء أبوظبي

أكدت الإمارات الإثنين أنها تحتفظ "بحقها في الرد" بعد هجمات شنها المتمردون الحوثيون على العاصمة الإماراتية أبو ظبي. وقالت وزارة الخارجية في بيان "دولة الإمارات تحتفظ بحقها في الرد على تلك الهجمات الإرهابية وهذا التصعيد الإجرامي الآثم"، مؤكدة أن "هذا الاستهداف الآثم لن يمر دون عقاب".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Solve : *
52 ⁄ 26 =